طفل يفقد 75% من نظره بسبب لعبة قد لا يخلو منها كل بيت!

3070965691

حذر أطباء العيون في أستراليا من “ألعاب أقلام الليزر”، بعد أن فقد طفل في الرابعة عشرة من عمره 75% من بصره بسببها.

وقال أخصائي النظر بن أرميتاج إن درجة نظر الصبي حالياً هي بنسبة 25 بالمائة من النظر الطبيعي 20/20، وقد خسر نسبة 75 % من نظره، بسبب “احتراق الشبكية في عمق عينه قرب منطقة تسمى بقعة الشبكية macula “، وذلك بعد توجيه أشعة هذه اللعبة الى عينيه لتجربة تأثيرها.

وبما أن هذه المنطقة تعنى برؤية التفاصيل، فإن تأثيرها على فقدان النظر فادح جداً، وإن سيستحسن نظر الطفل مع الوقت ويصبح بشكل أفضل، لكن من دون معالجة ولا حتى استعمال نظارات.

وقال الطفل المصاب إنه لم يشعر بأي ألم وقتها، ولكن نظره بدأ يتراجع فور تعرضها للإشعاع الصادر عن “القلم الليزر”.

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *